أخبار العالمالأخبار

فرنسا : إصابة وزير الاقتصاد الفرنسي بفيروس كورونا وتطبيقه حجرا صحيا بالمنزل

أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير عبر حسابه على موقع تويتر الجمعة إصابته بفيروس كورونا وعدم شعوره بأعراض المرض. وقال لومير إنه عزل نفسه عزلا صحيا ذاتيا في منزله لمدة سبعة أيام تطبيقا للمعايير الصحية الحكومية بهذا الخصوص. ويأتي ذلك في وقت تشهد البلاد ارتفاعا قياسيا في أعداد المصابين جراء الحملة الواسعة لإجراء فحوصات طبية للفيروس.

قال وزير الاقتصاد والمال الفرنسي برونو لومير مساء الجمعة في تغريدة عبر موقع تويتر إنه أصيب بفيروس كورونا المستجد، وأوضح أنه لا يعاني من أي أعراض.

وكتب برونو لومير على حسابه قائلا “تبينت إصابتي مساء بكوفيد-19. عزلت نفسي على الفور في منزلي طبقا للمعايير الصحية التي وضعتها الحكومة. لا أعاني من اي أعراض. سألتزم العزل لمدة سبعة أيام. أواصل القيام بمهامي”.

أعلى حصيلة يومية في فرنسا

فيما سجّلت فرنسا 13 ألفا و215 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الـ24 ساعة الماضية، وهي أعلى حصيلة يومية منذ بدء حملة فحوص طبية واسعة النطاق في البلاد، حسب إحصاءات نشرتها مديرية الصحة العامة الجمعة.

ومنذ بداية الأزمة الوبائية، توفي في فرنسا 31 ألفا و249 شخصا لأسباب مرتبطة بالإصابة بوباء كوفيد-19، بينهم 20 ألفا و689 في المستشفيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.