الأخبارالمغربمال و أعمال

“ONMT” يستهدف صحافة السفر البريطانية للترويج لوجهة المغرب

إلى جانب العديد من وسائل ومنصات الإعلام البريطانية المرموقة عالميا، كالـ بي بي سي، تايمز، جارديان، إندبندنت، ديلي ميل، ناشيونال جيوغرافيك وصنداي تايمز، عرف حفل جوائز “ترافيل ميديا”، المنظم في قاعة دورشيستر الشهير في لندن، مطلع هذا الأسبوع، حضور المكتب الوطني المغربي للسياحة وبقوة من خلال مشاركة تستهدف كبار متعهدي الأسفار في السوق البريطانية، وذلك في إطار الترويج لوجهة المغرب.

وبهذه المناسبة، صرح عادل الفقير، المدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة، حسب بيان صحفي صادر عن المكتب، جاء فيه : “بفضل التواجد في هذا الحدث المهم، نتمكن من إنشاء علاقات عن قرب مع الفاعلين الأساسيين في صناعة السياحة داخل السوق البريطانية، وبالتالي نعزز حملتنا المصورة وحملات الشراكة التجارية لتقوية تواجدنا في هذا السوق الذي يمثل ثاني أكبر سوق سياحية في العالم “. 

ويضيف المصدر نفسه، أن الصحافة البريطانية المختصة في السفر هي الأكثر طلبا حول العالم، في الوقت الحالي، إذ يعتبر صحافيوها من أفضل صناع المحتوى في المجال السياحي بالنظر لخبرتهم الكبيرة وقوة وصول بث وسائل إعلامهم إلى عدد كبير من البلدان الناطقة بالإنجليزية حول العالم. 

وتجدر الإشارة، أن هذا الحدث يأتي عشية انعقاد المؤتمر السنوي لجمعية وكلاء السفر البريطانيين المقرر تنظيمه في 11 أكتوبر بمراكش وتنظيم سوق السفر العالمي من 7 إلى 9 نونبر المقبل في لندن. حدثان رئيسيان في عالم السياحة ينوي المكتب الوطني المغربي للسياحة الحضور والتميز فيهما بقوة. 

وفي هذا الإطار، أشار البيان، إلى أنه سيتم تنظيم ورشة عمل تحضيرية لهذا المعرض من قبل المكتب الوطني المغربي للسياحة بالتعاون مع الكونفدرالية الوطنية للسياحة نهاية هذا الأسبوع، من أجل حشد جميع الفاعلين المحليين للحديث عن الرسائل المشتركة، ولإبلاغهم بوضعية السوق البريطانية. إضافة إلى تسليط الضوء على نشاط الأسواق المنافسة ومختلف المحاور التي يجب أن تركز عليها جهودهم الترويجية وستكون الورشة مناسبة أيضا لتقريبهم من مختلف الأدوات المتوفرة خلال هذا الحدث.