الأخبارمال و أعمال

السكوري يترأس حفل جوائز مدرسة “كازا مودا أكاديمي”

ترأس يونس السكوري، وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، الثلاثاء 15 نونبر الجاري، حفل توزيع للجوائز في مدرسة “كازا مودا أكاديمي”، وذلك بحضور كل من، أناس الأنصاري، رئيس الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة، وعمار سجيد، نائب رئيس الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة ورئيس مجلس إدارة “كازا مودا أكاديمي”، إلى جانب جوسيان فوفانا، ممثلة شركة “BALMAIN” للأزياء الراقية.

وأبرز بلاغ صحفي أن هذا الحفل يندرج في إطار مشاريع تخرج طلبة مدرسة “كازا مودا أكاديمي ” الذين استفادوا من مواكبة شركة “BALMAIN” للأزياء الراقية، في تقنيات التطبيق التجاري والإنتاج بكميات كبيرة وخفض تكاليف الإنتاج.

وفي هذا الصدد، استعانت المدرسة بشركة “Evlox”، وهي شركة إنتاج أقمشة الجينز الراقية، من صنع مغربي، وبشركة “Crossing”، مصنع التصميم الأصلي المتخصص في الجينز والملابس الرياضية لمساعدة المتدربين على تصنيع الملابس الجاهزة موضوع مشاريع التخرج.

من خلال هذا التعاون بين “كازا مودا أكاديمي” وشركائها، يضيف البلاغ، منحت شركة BALMAIN، ثلاث جوائز لأفضل الإنجازات:

الجائزة الأولى: كانت من نصيب كل من عزيزة أبوحفصى (سنة ثانية إجازة مهنية تخصص (design & stylisme de mode) وحسناء سانمي) سنة ثانية تقني متخصص تخصص (modélisme créatif industriel).

الجائزة الثانية: كانت من نصيب كل من ريكاردو سامبو(سنة ثانية إجازة مهنية تخصص (design & stylisme de mode) وبشرى هالغاش) سنة ثانية تقني متخصص تخصص (design & stylisme de mode).

الجائزة المفضلة: كانت من نصيب كل من ريكاردو سامبو (سنة ثانية إجازة مهنية تخصص (design & stylisme de mode) ورحمة ربحي) سنة ثانية تقني متخصص تخصص (design & stylisme de mode) .

بالإضافة إلى ذلك، قدمت شركة “Crossing” و “Evlox” مكافآت مالية اعترافا بمجهودات المتدربين.

وبهذه المناسبة، هنأ يونس السكوري جميع الأطر الإدارية على تفانيهم والتزامهم بالإضافة إلى شركة “BALMAIN” وشركة “EVLOX” و”Crossing”، على دعمهم وتشجيعهم للتميز والإبداع.

 كما تمت تهنئة المتدربين خلال هذا الحفل لمهاراتهم المكتسبة. 

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الرأسمال البشري يمثل أولوية ويساهم بشكل كبير في نجاح جميع المشاريع المهيكلة في البلاد. 

وفي هذا الصدد، أشار الوزير إلى أن التكوين المهني يمثل آلية مهمة لتنمية المهارات التي تستجيب لحاجيات الشركات في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص، كما هو الحال مع مدرسة “كازا مودا أكاديمي”.

يذكر، أن هذا المعهد هو نتيجة شراكة القطاعين العام والخاص، بين وزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، ووزارة الصناعة والتجارة، ووزارة الاقتصاد والمالية، والجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة.