أخبار العالمالأخبار

الجامعة العربية تدين اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لباحة المسجد الأقصى وتطالب بوقف هذا التصعيد

أدانت جامعة الدول العربية، بأشد العبارات ما أقدمت عليه قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة من اقتحام باحة المسجد الأقصى واستهداف الفلسطينيين العزل بقنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي، مشددة على أن الهجوم “يستفز مشاعر المسلمين حول العالم، ويعكس سياسة إسرائيلية متعمدة في تصعيد الموقف”.

وحذر الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط فى بيان “من مغبة إشعال الموقف”، مؤكدا أن “التصعيد الإسرائيلي يأتي في أعقاب سلسلة من الاستفزازات والتصرفات غير المسئولة ضد أبناء الشعب الفلسطيني خلال الفترة الماضية، بما يستوجب تحركا دوليا عاجلا لوقف هذه الاعتداءات التي قد تتسبب في تفجير الموقف في الأراضي المحتلة”.

وقال أبو الغيط “إن اختيار قوات الاحتلال لهذا التوقيت، بما ينطوي عليه من قدسية للمسلمين، يعكس نية مبيتة لاستفزاز الفلسطينيين، كما يعكس استهتارا مرفوضا بمشاعر المسلمين وحقهم في إقامة شعائرهم في الأقصى في هذه الأيام من شهر رمضان المبارك”.

وحمل الأمين العام للجامعة العربية الحكومة الإسرائيلية مسؤولية هذا التصعيد الخطير وغير المسؤول، مؤكدا أن “هذه الحكومة صارت أسيرة بالكامل للمستوطنين وأجندتهم المتطرفة، وتتبنى هذه الأجندة وتنفذها بصورة كاملة”.