الأخباررياضة

الدوري السعودي.. رونالدو في مواجهة حمد لله

يلعب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أول مباراة جدية له مع النصر السعودي منذ قدومه الشهر الماضي بصفقة خيالية،حيث سيلاقي الاتحاد و نجمه حمد الله، الخميس 26 يناير 2023، في نصف نهائي الكأس السوبر السعودية في كرة القدم، فيما يتواجه الهلال مع الفيحاء في نصف النهائي الثاني.

وكان النصر خرج فائزا في الظهور الرسمي الأول لأفضل لاعب في العالم خمس مرات، الأحد، أمام الاتفاق بهدف وحيد، ما أبقاه في صدارة الدوري السعودي بفارق نقطة عن غريمه الهلال الذي لعب مباراة أكثر.

ويشارك الهلال في الكأس السوبر بصفته بطلا للدوري الموسم الماضي، والفيحاء بطلا لكأس الملك، بينما يشارك الاتحاد كوصيف للدوري، مع النصر ثالث الدوري بدلا من وصيف الكأس (الهلال).

ويملك الهلال ثلاثة ألقاب في المسابقة، مقابل اثنين للنصر ولقب لكل من الفتح والشباب والأهلي.

وكان نظام الكأس السوبر في السنوات الماضية عبارة عن مباراة واحدة تجمع بطلي الدوري والكأس، لكن بنظامها الجديد تسير على خطى مسابقة الكأس السوبر الإسبانية التي احتضنتها السعودية أخيرا بمشاركة أربعة أندية وتو ج برشلونة بلقبها.

التقى النصر والاتحاد هذا الموسم في الدوري المحلي، وانتهت المباراة التي شهدت طرد لاعب من كل فريق بالتعادل السلبي، علما ان الاتحاد فاز الموسم الماضي ذهابا وإيابا (3-1 و3-0).

ويعيش الفريقان موسما مميزا، حيث لم يتعرض كل منهما سوى لخسارة واحدة، على غرار الهلال. ويحتل الاتحاد حاليا المركز الثالث في الدوري بفارق نقطتين عن النصر بعد 14 مباراة، وبلغ الدور ربع النهائي لكأس الملك.

أما النصر، فيتربع على الصدارة وتأهل لربع نهائي كأس الملك، ولهذا سيرمي كل فريق بكل ثقله من أجل حسم بطاقة النهائي لصالحه، وكل منهما مؤهل لذلك في ظل وجود كم كبير من العناصر المميزة في الفريقين.

ويبرز في الاتحاد، هدافه المغربي عبدالرزاق حمدالله، والثلاثي البرازيلي رومارينيو داسيلفا وإيغور كورونادو والحارس مارسيلو غروهي والمصريان طارق حامد وأحمد حجازي. بينما يضم النصر الأسطورة رونالدو الذي سيبلغ الثامنة والثلاثين نهاية الأسبوع المقبل، والبرازيلي تاليسكا متصدر ترتيب هدافي الدوري (12 هدفا) ومواطنه لويز غوستافو إلى جانب الحارس الجديد الأرجنتيني أغوستين روسي بديل المصاب الكولومبي دافيد أوسبينا، وعبدالإله العمري وعبدالرحمن غريب.

وتسبق هذه المواجهة مباراة الهلال حامل اللقب مع الفيحاء على استاد الأمير فيصل بن فهد، مع أفضلية على الورق للأول، خصوصا في ظل حلول منافسه في المركز الثالث عشر في الدوري مع 4 انتصارات في 14 مباراة، لكن الأخير حقق انتصارا تاريخيا بركلات الترجيح على الهلال في نهائي كأس الملك في ماي الماضي.

وخرج الهلال فائزا بهدفين نظيفين عندما التقيا في غشت الماضي في الدوري.

ورغم البداية المتعثرة للفيحاء في دوري هذا الموسم، إلا أنه نجح في استعادة توازنه في الفترة الأخيرة، قبل أن يخسر مباراته الأخيرة أمام الاتحاد بثلاثية.

ويبرز في الفيحاء حارسه الصربي فلاديمير ستويكوفيتش والبرازيلي باولينيو والنيجيري انتوني نواكايمي وسامي الخيبري وسلطان مندش.

ومع أن الهلال ما زال يعاني من الإصابات المتعاقبة في صفوفه والتي كان آخرها لاعبه البرازيلي ميشال ديلغادو، إلا أنه مازال صامدا ويحتل وصافة الدوري.

وتنتظر النادي المكنى “الزعيم” مشاركة في كأس العالم للأندية في 4 فبراير المقبل عندما يواجه بصفته ممثلا لقارة آسيا الوداد البيضاوي المغربي.

ومن المنتظر أن تشهد قائمة الهلال عودة قائده سلمان الفرج، وهدافه النيجيري أوديون إيغالو بعد تعافيهما من الإصابة. ويبرز في فريق العاصمة مدافعه الكوري هيون-سو جانغ والكولومبي غوستافو كويار والبيروفي اندري كاريو والمالي موسى ماريغا وسعود عبدالحميد ومحمد كن و وسالم الدوسري.